“قوات النظام” تقول إنها كسرت الحصار على قاعدة لها في “حرستا”.. والمعارضة تنفي | كورد ياو

كورد ياو

ذكر تلفزيون النظام السوري والمرصد السوري لحقوق الإنسان الأحد، أن قوات النظام كسرت الحصار الذي تفرضه المعارضة المسلحة على قاعدة عسكرية عند المشارف الشرقية لدمشق.

واقتحمت قوات المعارضة القاعدة في نوفمبر تشرين الثاني الماضي في مسعى لتخفيف الضغط على بلدات وقرى الغوطة الشرقية، حيث كانت القاعدة تستخدم في ضرب الغوطة الشرقية المكتظة بالسكان في محاولة لإجبارها على الاستسلام.

بدورها، نفت الفصائل التابعة للمعارضة السورية والكتائب الإسلامية الاثنين، إعلان قوات النظام السوري السابق حول فك الحصار عن إدارة المركبات بمدينة “حرستا”.

ونقلت وسائل إعلام معارضة عن المتحدث باسم معركة “بأنهم ظلموا” الخاصة بالسيطرة على إدارة المركبات “منذر فارس” إن “قوات النظام وقاعدة حميميم الداعمة لها تروج “لانتصار وهمي” بفك الحصار، لرفع معنويات عناصرها”.

وحذر المتحدث من أن “يقصف النظام عناصره المحاصرين في إدارة المركبات بسبب “يأسه” من فك الحصار عنهم” (على حد تعبيره)، مؤكداً “استمرار الفصائل بصد محاولاته بالوصول إليهم وتكبيده خسائر بالأرواح والعتاد”.

ويعيش في الغوطة الشرقية التي تسيطر عليها المعارضة أكثر من 300 ألف شخص تحت حصار قوات النظام منذ 2013.

تحرير: أ،م

قالب وردپرس

0

‎أضف رد:

‎بريدك الإلكتروني لن يظهر لأحد

Rankie WordPress Plugin