“روسيا” تشير إلى بقاء القواعد العسكرية في “سوريا”.. مع وضع آفاق طويلة الأمد لوجودها في المنطقة | كورد ياو

كورد ياو-وكالات

قال مجلس النواب الروسي “الدوما”، إن القاعدتين العسكريتين الروسيتين في محافظتي “طرطوس” و”اللاذقية” غربي سوريا، ستستمران في العمل وتتطوران بعد انتهاء العملية العسكرية.

وأضاف رئيس لجنة الدفاع في المجلس “فلاديمير شامانوف” أن “القاعدتين لن تستمران بالعمل فقط، بل ستقومان بتطوير قدراتهما وخصائصهما في وضع آفاق طويلة الأمد لوجود روسيا في المنطقة، غير المُستقرة”، بحسب ما نقلت “روسيا اليوم” عنه، ليل الأربعاء ــ الخميس.

وتدعم “روسيا” النظام السوري (عسكرياً) في معاركه ضد الكتائب الإسلامية في سوريا بمختلف مسمياتها، منذ أواخر أيلول عام 2015، من خلال الإسناد الجوي والخبراء والجنود، حيث تقول المعارضة بان القصف الروسي أسفر عن مقتل وجرح مئات المدنيين في عموم سوريا، كما تدعمه (سياسياً) حيث استخدمت حق النقض (الفيتو) 11 مرة في مجلس الأمن لمنع إدانته.

وسبق أن أكد مصدر في البرلمان الروسي أن مدة الاتفاقية المُوقعة بين روسيا والنظام السوري، لإقامة قاعدة عسكرية بحرية روسية في ميناء طرطوس تبلغ مدتها 49 عاماً، فيما صادق مجلس “الدوما” قبل ذلك، على اتفاقية لنشر القوات الجوية الروسية بشكل دائم في سوريا، دون تحديد مدة بقائها في قاعدة “حميميم” العسكرية باللاذقية.

تدقيق: أ،م

قالب وردپرس

0

‎أضف رد:

‎بريدك الإلكتروني لن يظهر لأحد

Rankie WordPress Plugin