وزير خارجية كردستان: ليس لدينا نية لمحاربة الجيش العراقي

كورد ياو- كورد ياو

أكد وزير خارجية إقليم كردستان فلاح مصطفى بكير على أهمية اللجوء إلى الحوار بين أربيل وبغداد، لحل الأزمة المتصاعدة منذ استفتاء انفصال كردستان، مشددا على أنه لا توجد لدى كردستان نية للدخول في حرب مع الجيش العراقي. 

وقال بكير، في مقابلة مع كورد ياو، إن “الأحداث تتضح خلال هذه الأيام، لقد دخلنا حقبة جديدة في التعامل مع بغداد. من المؤسف أن يقابل الاستفتاء الديمقراطي والسلمي الذي جرى في إقليم كردستان بهذا النوع من المعارضة من جيران بغداد والمجتمع الدولي”.

وأضاف: “لقد كنا واضحين جدا في توصيل رسالتنا بأننا نريد فقط أن يمارس شعب كردستان حقه، وأعربنا عن استعدادنا لحوار سلمي وجاد مع بغداد حول مستقبل العلاقات وحدود الإقليم. بغداد لم تكن مستعدة للحوار”.  وتابع بالقول: “ندرك أنه توجد اختلافات وقضايا للتعامل معها، ولكن بغداد رفضت الجلوس والحوار، واتخذت إجراءات عقابية جماعية ضد إقليم كردستان وشعبه، ووصلنا إلى ما نحن فيه اليوم. يجب اللجوء إلى الحوار لنفهم ماذا يحدث وما يجب فعله”.

ودعا وزير خارجية كردستان المجتمع الدولي وخاصة مجلس الأمن إلى مناقشة القضية، قائلا إنها “مهمة جدا، إنها مستقبل أمة، وقضية مهمة جدا في هذا الجزء من العالم”. وأضاف: “لا أعتقد أنه كان لدينا أبدا نية للدخول في حرب ضد الجيش العراقي، لقد كنا نحارب جنبا إلى جنب ضد تنظيم داعش، يجب أن نتحدث مع بعضنا البعض، حتى نتوصل إلى تفاهم مشترك”. وتابع بالقول: “الأمر لا يتعلق بآبار النفط، ولا يتعلق بالعلم، بل بمستقبل أمتين، ولذلك نحتاج للحوار”.

 

قالب وردپرس

0

‎أضف رد:

‎بريدك الإلكتروني لن يظهر لأحد

Rankie WordPress Plugin