التحالف ينفي شن غارات على البوكمال بريف دير الزور قتل فيها عشرات المدنيين



كورد ياو / جان نصرو – الريحانية

نفى التحالف الدولي المناهض لتنظيم الدولة الإسلامية، اليوم الأربعاء، مسؤوليته عن غارات جوية طالت مدينة البوكمال بريف دير الزور، وأسفرت عن مقتل العشرات من المدنيين.

المتحدث باسم الجيش الأمريكي الكولونيل ريان ديلون، أكد في بيان إن طائرات التحالف لم تقصف البلدة يومي الأحد والاثنين وإنما استهدفت فحسب منشآت لإنتاج النفط يديرها تنظيم ‹داعش› على بعد أكثر من 50 كيلومتراً خارج البلدة.

وقال ديلون: «لم ننفذ ضربات في الفترة الزمنية التي سقطت خلالها الخسائر البشرية المزعومة»، مضيفاً أن دولاً أخرى (لم يسمها) نفذت ضربات على البوكمال في هذين اليومين.

وكانت منظمات راصدة قد أكدت مقتل 42 شخصاً على الأقل بينهم 11 طفلاً يوم الاثنين، حين قصفت طائرات يعتقد أنها تابعة للتحالف بلدة البوكمال، وأن الضربات وقعت قرب منطقة سكنية ومسجد مما أسفر عن إصابة عشرات آخرين.

إلاً أن مصادر عسكرية معارضة، ونشطاء من ريف دير الزور، قالوا أن الطائرات التي قصفت البوكمال كانت طائرات انطلقت من الأراضي العراقي، ومن المرجح جداً أن تكون تابعة للجيش العراقي وليس للتحالف.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قد أعلن أن بلاده ستقصف أهدفاً تتبع ‹داعش› في سوريا قبل أشهر، وبعدها شنت المقاتلات العراقية عدة هجمات على مواقع يسيطر عليها التنظيم شرقي البلاد.

الرابط المختصر:

مقالات متعلقة



Source link

قالب وردپرس

0

‎أضف رد:

‎بريدك الإلكتروني لن يظهر لأحد

Rankie WordPress Plugin